النعيمي يؤكد أهمية مختبرات تطوير الرؤية الوطنية في تحقيق أهداف الرؤية


أكد عضو المجلس السياسي الأعلى مسئول ملف الرؤية الوطنية محمد صالح النعيمي أهمية مختبرات تطوير الرؤية الوطنية وأثرها الإيجابي في تحقيق أهداف الرؤية الوطنية لبناء الدولة الحديثة.

وأشار النعيمي خلال افتتاحه اليوم بحضور نائب رئيس الوزراء لشؤون الرؤية الوطنية محمود الجنيد، قاعة تدريب تأهيل كوادر الرؤية الوطنية، إلى دور المختبرات التي سيتم إعلان تفاصيلها قريباً في جذب وتقييم ونقل الأفكار والمبادرات الإبداعية وتحويلها إلى مشاريع قابلة للتطبيق.

وقال “إن مختبرات تطوير الرؤية الوطنية، ستمثل بنك للأفكار حول التحديات التي تواجه الوطن ويمكن أن تكون أفكاراً ومقترحات مقدمة من المواطنين والموظفين عبرها، ما تشكل حلولا إبداعية وابتكارية تسهم في تقديم المعالجات بأقل وقت وجهد”.

وشدد النعيمي على أهمية التأهيل والتدريب لتنمية وتطوير قدرات كوادر الجهاز الإداري للدولة وتمكينهم من أداء دورهم في تنفيذ الرؤية الوطنية على أكمل وجه.

وأضاف” هناك إرادة سياسية قوية لتحويل الخطط والرؤى التي تضمنتها الرؤية الوطنية إلى واقع ملموس في الأجهزة والمؤسسات الرسمية ولن يتم ذلك إلا عن طريق التأهيل والتدريب لكافة الكوادر التي تعمل في إطار الرؤية الوطنية”.

وحث عضو السياسي الأعلى على تكاتف الجهود الرسمية والمجتمعية لضمان التغلب على التحديات وفي مقدمتها العدوان والحصار وآثارهما، والعمل وفقاً لأسس صحيحة لبناء الدولة اليمنية الحديثة المعتمدة على المعرفة والتأهيل.

وأشاد بدعم الشركاء المحليين الذين ساهموا في إعداد قاعة التدريب ودعم وزارة الاتصالات ممثلة بالمؤسسة العامة للإتصالات ويمن موبايل في تأسيس مختبرات تطوير الرؤية التي تعد تجربة حديثة نجحت العديد من الدول في تطبيقها والاستفادة منها.

فيما ثمن نائب رئيس الوزراء لشؤون الرؤية الوطنية دعم المجلس السياسي الأعلى وحرصه على إنجاح الخطط والرؤى التي تتضمنها الرؤية الوطنية.

وقدّر الجهود التي بٌذلت لتوحيد المفاهيم الخاصة بالرؤية الوطنية وما قامت به الوحدة الفنية للمتابعة والتقييم بمكتب الرئاسة من دور إيجابي ساهم بشكل كبير إلى جانب المكتب التنفيذي في إنجاح تنفيذ مراحل الرؤية خلال العام الماضي.

وأكد الجنيد أن من أهم عوامل النجاح، تكامل الجهود والتحرك في اتجاه واحد ووفقاً لمفاهيم موحدة للنهوض بالواقع ومعالجة جوانب القصور والفجوات المتراكمة في الجهاز الإداري.

وفي الافتتاح الذي حضره وزير الزراعة والري المهندس عبد الملك الثور وأمين سر المجلس السياسي الأعلى الدكتور ياسر الحوري، قدّم منسق مختبرات التطوير وهيب هاشم عرضاً عن مختبرات تطوير الرؤية الوطنية، تضمن رؤية المختبرات ورسالتها وأهدافها وأساليب الحصول على الأفكار ومجالات وطرق المشاركة فيها.

الأخبار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.