ورشة عمل خاصة باستكمال الخطط التشغيلية للهيئة العامة للزكاة


عُقدت اليوم بصنعاء، ورشة عمل خاصة باستكمال الخطط التشغيلية للقيادات الإدارية بالهيئة العامة للزكاة نظمتها إدارة التدريب وبناء القدرات.

هدفت الورشة بحضور رئيس الهيئة الشيخ شمسان أبو نشطان، بمشاركة مدراء العموم ومدراء الإدارات المعنية بديوان عام الهيئة، إلى التعريف بمهام استكمال إعداد مشروع الخطط التشغيلية للعام 2020م وتقارير الإنجاز بطرق علمية وفقاً لمحاور ومشاريع الرؤية الوطنية لبناء الدولة اليمنية الحديثة “المرحلة الأولى”.

وأشار وكيل الهيئة علي السقاف في افتتاح الورشة التي حضرها وكيل الهيئة لقطاع التوعية والتأهيل أحمد مجلي والوكيل المساعد لقطاع المصارف رضوان حميد الدين، إلى أهمية الورشة وما تتضمنه من مهام ذات أولوية في التخطيط الاستراتيجي المبني على أسس علمية والتي تنعكس إيجاباً على مستوى العمل وتنفيذ المهام.

وأكد دور المكتب الفني للوحدة التنفيذية في إعداد الخطط ومتابعتها وتقييمها، داعياً الجميع للمشاركة الفاعلة في إثراء المواضيع التي تعزز عملية صياغة الخطط التشغيلية وفق الأهداف الاستراتيجية للرؤية الوطنية.

واستعرضت الورشة ورقتي عمل الأولى بعنوان ” أهمية التخطيط وعلاقته بالإدارة” للخبير الاجتماعي واستشاري التدريب إسماعيل الوادعي ، تضمنت عناصر ووظائف الإدارة ومفهوم ومراحل التخطيط والخطط التشغيلية الاستراتيجية ومؤشرات قياس الأداء والنتائج.

فيما تضمنت الورقة الثانية “إعداد الخطة التشغيلية وتقارير الإنجاز” وقدمها مدير عام التخطيط بالهيئة محمد العياني ، واستعرضت نماذج الخطط التشغيلية ومناقشة ما تم إنجازه من خطط سابقة واستكمالها وخلاصة عن تقارير الإنجاز الشهرية وتقييم الأداء.

وأوصى المشاركون في الورشة بضرورة الأخذ بعين الاعتبار عند إعداد الخطط التشغيلية عدم تعارض المشاريع مع الخطة العامة والأهداف الإستراتيجية للهيئة ، وتزمين كل نشاط تفصيلي بشكل يتناسب مع المشروع وكذا تحديد الكادر البشري الذي سيقوم بتنفيذ كل نشاط مع تحديد النفقات التشغيلية ومؤشرات التحقق بشكل واضح.

محرر الأخبار