بدء برنامج تدريبي حول حوكمة مؤسسات التعليم العالي وتجويد التعليم


بدأت بصنعاء اليوم فعاليات برنامج تدريبي حول ” حوكمة مؤسسات التعليم العالي وتجويد التعليم” وذلك بعقد ورشة عمل تنظمها على مدى ثلاثة أيام وزارة التعليم العالي والبحث العلمي.

تهدف الورشة بالتعاون مع برنامج الحكم الرشيد بالوكالة الألمانية للتعاون الدولي “جي أي زد”، إكساب أعضاء هيئة التدريس بالجامعات اليمنية، مفاهيم الحكم الرشيد بمؤسسات التعليم العالي بما فيها الجامعات اليمنية بما يضمن جودة المخرجات.

وفي افتتاح الورشة أشار وزير التعليم العالي والبحث العلمي حسين حازب إلى أن انعقاد الورشة يأتي في إطار الرؤية الوطنية لبناء الدولة اليمنية الحديثة والسعي نحو حوكمة مؤسسات التعليم العالي للحصول على مخرجات نوعية تواكب التطورات العالمية “.

ولفت إلى أهمية حوكمة جامعة صنعاء وإزالة الغموض حول مفهوم جودة الخدمة التعليمية لإيجاد نظام وإحصائيات دقيقة يتضمن كافة بيانات خريجيها وطلابها وموظفيها وكادرها الإداري والأكاديمي منذ انشاءها سيما وعام 2020م يصادف الذكرى الخمسين لتأسيسها.

وشدد الوزير حازب على ضرورة حوكمة جامعة صنعاء لكونها أم الجامعات اليمنية التي تخرج منها كوكبة من الخبراء والعلماء والمفكرين الذين ساهموا في إحداث تحولات اقتصادية وسياسية وثقافية واجتماعية وإعلامية.

من جانبه استعرض وكيل وزارة التعليم العالي لقطاع التخطيط الدكتور عبدالله القدمي، مستوى الانجاز في مؤشرات التعليم العالي 2020م .. مؤكداً أهمية إدماج مفاهيم الحكم الرشيد وتوفير المعلومات الدقيقة والصحية في برامج ومناهج التعليم الجامعي لتسهيل إنشاء الخطط والاستراتيجيات لتطوير وتحديث التعليم العالي وفقا للتطورات العالمية.

ولفت إلى أن البرنامج في مرحلته الأولى يستهدف كوكبة من أعضاء هيئة التدريس بكلية التربية بجامعة صنعاء، تليها المرحلة الثانية الأكاديميين في مختلف الجامعات اليمنية .. مبينا أن إبراز دور جامعة صنعاء في ضوء مؤشرات التعليم العالي سيمكنها من الحصول على مراكز متقدمة من بين الجامعات الدولية في التصنيفات العالمية.

وتطرق القدمي إلى أن بعض من خريجي جامعة صنعاء يديرون ويسيرون جامعات عربية ودولية وعدد منهم قادة ومفكرين وكتاب ومبدعين ومنهم من حاز على جوائز عالمية وإقليمية والبعض ساهم في بناء ونهوض اليمن وتطوره.

فيما اعتبر عميد كلية التربية بجامعة صنعاء الدكتور سعد ابراهيم العلوي ورشة حوكمة مؤسسات التعليم العالي وتعزيز الحكم الرشيد لكوكبة من أعضاء هيئة التدريس بالكلية يأتي بالتوازي مع تحديث وتطوير المناهج والمقررات التي تشهدها جامعة صنعاء .. مؤكداً أن مخرجات الورشة سيتم ادماجها في الخطط والمناهج الدراسية.

بدوره أشار المستشار الفني لبرنامج الحكم الرشيد في الـ( جي آي زد ) حسن اليعبري إلى أن البرنامج سيتضمن سلسلة ورش تدريبية لكوكبة من أعضاء هيئة التدريس في عدد من كليات التربية التابعة للجامعات الحكومية في مختلف المحافظات في تعزيز مفاهيم الحكم الرشيد.

وأكد اهمية دور أعضاء هيئة التدريس في تنفيذ مشروع الحكم الرشيد والمساهمة في إيجاد بيئة ملائمة وصحية لتحقيق تنمية حقيقية ومستدامة في كافة القطاعات.

وفي الورشة التي حضرها نائب وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور علي يحيى شرف الدين ووكيلا قطاع البحث العلمي الدكتور صادق الشراجي وقطاع المؤسسات التعليمية الدكتور غالب القانص ومستشارو الوزير، استعرض الخبير الوطني الدكتور عبد اللطيف حيدر مفاهيم الحكم الرشيد وأهدافه والحاجة إليه وأهمية حوكمة التعليم.

محرر الأخبار